You are here
Home > أختار صحتك > فوائد صحية عند تقليل تناول السكر

فوائد صحية عند تقليل تناول السكر

تقليل تناول السكر

من المعروف ان تناول السكر بكميات كبيرة مضر بالصحه في هذا المقال وحصريا على مجلة رجيم الاولى عربيا في عالم الرشاقة الصحه والجمال تعرف على اهم الفوائد الصحية عند تقليل تناول السكر

السكر

هو صنفٌ من الأطعمة تابع للكربوهيدرات، يتمّيز بطعمه الحلو ولونه الأبيض. السكّر ذو أصل نباتي؛ حيث ينتج كغذاء للنبات نتيجةً للبناء الضوئي، وهو يتكون من الأكسجين والكربون والهيدروجين، وأشهر أنواع السكر هو السكروز أو كما يعرف سكر الطعام؛ وهو السكر المستخدم في تحلية الطعام والشراب والمستخرج من نبات قصب السكر.

 10 فوائد صحية عند تقليل تناول السكر

1. يمنع هبوط الطاقة المفاجئ:

عند تناول السكر بكميات كبيرة فإنه يمكن ان يؤدي إلى هبوط الجسم وفقدان الطاقة وسرعة الانفعال.

استهلاك كميات كبيرة من أي نوع من السكر يؤدي الى رفع مستويات الطاقة بما يتناسب مع الكمية المستهلكة، ولكن سرعان ما يؤدي إلى انخفاض حاد في مستويات الطاقة.
السكر يمتص بشكل سريع جدا ويؤدي إلى ارتفاع في مستويات السكر في الدم، وخلال هذا الوقت، فإن الدماغ يتوقف عن إنتاج الأوركسين، ونيوروبيبتيدي المسؤولة عن تنبيه الشعور.

أظهرت دراسة اجريت عام 2014 نشرت في علم وظائف الأعضاء والسلوك أن الفئران التي تتغذى على وجبات قليلة الدسم، ومرتفعه في السكر والطحين المكرر، فإنهم يعانون من السمنة المفرطة ويكونون أقل استعدادا للعمل من أجل مكافأة من الفئران التي تغذت على نظام غذائي متوازن.
بالاضافة الى ذلك، السكر الزائد يؤثر على الدماغ والأعصاب والجهاز الهضمي والعضلات، وإذا كان الجسم لا يتلقى التغذية السليمة فإنه يصاب بالتعب والارهاق.

2. يساعد على فقدان الوزن:

السكر هو من السعرات الحرارية الفارغة التي تم تناولها فإنها تسبب زيادة الوزن، وعند تناول المزيد من السكر، فإن جسمك يحول بقدر ما يحتاج إلى طاقة ويخزن الباقي على شكل دهون الجسم، وفي نهاية المطاف فإن هذه الدهون تظهر على الخصر والوركين والفخذين والوجه.

في الواقع أكدت العديد من الدراسات أن السكر يرتبط بزيادة الوزن.
دراسة 2001 نشرت في مجلة لانسيت تبين من تقارير أن استهلاك المشروبات المحلاة بالسكر عامل اساسي للسمنة عند الأطفال.

في دراسة أجريت عام 2005 نشرت في التغذية والأيض أن الزيادة المزعجة في استهلاك الفركتوز هي من العوامل الهامة لوباء السمنة ومرض السكري ومقاومة الأنسولين في كلا من الأطفال والبالغين، وأكدت هذه الدراسة على الحاجة الملحة لزيادة الوعي العام من المخاطر المرتبطة باستهلاك الفركتوز العالي.
أكد دراسة أخرى 2006 نشرت في الدورية الدولية للسمنة أيضا الدور الذي يمكن أن تقوم به المشروبات المحلاة بالسكر للإصابة بالسمنة.

دراسة أجريت عام 2008 نشرت في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية تحلل عدة دراسات على المدى القصير وعلى المدى الطويل، والنتائج كانت أن استهلاك الفركتوز يخفض من الأنسولين واللبتين بالمقارنة مع الجلوكوز، وهذا يساهم في زيادة الوزن والسمنة.
منع تناول السكر يساعدك على فقدان بعض من الوزن الزائد ومنع المشاكل الصحية التي تأتي مع زيادة الوزن.

3. يقلل من خطر مرض السكري:

تناول السكر الزائد يؤدي إلى تراكم الترسبات الدهنية حول الكبد، مما يساهم مع مرور الوقت الى الاصابة بمقاومة الأنسولين التي تؤثر على سير عمل البنكرياس.

دراسة 2004 نشرت في مجلة الجمعية الطبية الأميركية تفيد أن استهلاك المشروبات المحلاة بالسكر يرتبط مع زيادة الوزن وزيادة خطر الإصابة بمرض السكري من النوع 2 لدى النساء. ويرجع ذلك أساسا إلى كمية السعرات الحرارية الزائدة والكميات الكبيرة من السكريات القابلة للامتصاص السريع .
دراسة أخرى نشرت في رعاية مرضى السكري في عام 2010 أنه بالإضافة إلى زيادة الوزن، فإنه يرتبط ارتفاع استهلاك المشروبات المحلاة بالسكر مع تطور متلازمة التمثيل الغذائي ومرض السكري من النوع 2.

هذه الدراسة توفير الأدلة التجريبية أن تناول المشروبات المحلاة بالسكر ينبغي أن تقتصر على الحد من المخاطر المرتبطة بالسمنة من أمراض التمثيل الغذائي المزمن.
دراسة عام 2013 نشرت في بلوس وحللت العديد من الدراسات ووصلت إلى أن توافر السكر هو أحد المحددات ذات الدلائل الإحصائية في معدلات انتشار مرض السكري في جميع أنحاء العالم.

تناول السكر من الأسباب الرئيسية لمرض السكري، وأولئك الذين هم أكثر عرضة لمرض السكري في السنوات المقبلة يمكن أن يحموا انفسهم من خلال تجنب السكر تماما.

4. تحسين صحة الفم:

تناول السكر يؤثر سالبا على صحة الفم، وعندما يتم الجمع بين تناول السكر مع نظافة الفم السيئة فإنه يمكن أن تكون النتائج كارثية.

ووفقا للمعهد الوطني للأسنان والبحوث، فإن هناك المئات من البكتيريا داخل الفم، وكثير منها مفيد، ومع ذلك بعض البكتيريا تتغذى على السكريات والأحماض .
يمكن أن الأحماض تدمير ميناء الأسنان، والتي هي، الطبقة الخارجية الواقية لامعة من الأسنان. وهذا بدوره يمكن أن يؤدي إلى تسوس الأسنان، والتي إذا لم تعالج في الوقت المناسب يمكن أن يسبب أوجاع الأسنان الحادة وفقدان الأسنان الممكنة.

دراسة أجريت عام 2003 نشرت في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية تبين أن السكر يحفز البكتيريا داخل الفم لإنتاج الحمض وخفض مستوى الرقم الهيدروجيني،
الحفاظ على الحد الأقصى من استهلاك السكر إذا كنت لا تريد أن تعاني من تسوس الأسنان، وفقدان الأسنان أو غيرها من المشاكل المتعلقة بصحة الفم

اترك تعليقاً

Top