حالنجى

كل شوية حالة

شعر وشعراء

الحزن حزين قصيدة للشاعر ( عبدالله الحسينى )

الحزن حزين

مين كان يستقوي بإحساسه ويبات مكسور

مين اللي محضر أوجاعوا وهو المسحور

عارفين أوجاعنا بتشبه مين؟

تشخيصا للحاله بسرعه وقبل مايخلص بينا الوقت

في وجع بيعيش فعنينا العمر

ويضيع صبر سنين بالأمر

نسكر نسيان على هيئة خمر

ف نفكر أكتر ولا ننساش

الفرح مجاش !

ومفيش أحلام راح تتحقق مش هندقق

، لو حد سأل هنرد تمام وهنرضي سكوت

ونتوه عن باب من غير عناوين نستني الموت …

ونروح وياه لو رايح فين

دى اخرها تابوت وكفن محطوط ف تراب أو طين،

ولذلك وبدون م نطوّل ف ” الحزن حزين”

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.