حالنجى

كل شوية حالة

مستقبل تقنية الجيل الخامس والأمن الإلكتروني
تكنولوجىا تكنولوجيا : الجيل الخامس

مستقبل تقنية الجيل الخامس والأمن الإلكتروني

مستقبل تقنية الجيل الخامس والأمن الإلكتروني

لتفادي نقاط الضعف الواسعة النطاق في شبكات الهاتف المحمول المحلية، يجب على مطوري التكنولوجيا أن يكونوا أكثر اهتمامًا بأمن تقنية الجيل الخامس.

هناك حاجة إلى وضع أسس أمان تقنية الجيل الخامس في الشبكات أولاً؛ سيبدأ مقدمو الخدمات في التركيز على حماية البرامج لتغطية المخاطر الخاصة بتقنية الجيل الخامس، وسيحتاجون إلى التعاون مع شركات الأمن الإلكتروني لتطوير حلول للتشفير ومراقبة الشبكة وغيرها الكثير.

يحتاج المصنعون إلى حافز لزيادة جهودهم الأمنية. أمان تقنية الجيل الخامس قوي ضعيف بقدر ضعف أضعف الروابط فيها، لكن تكاليف تطوير وتطبيق تقنية آمنة لا تحفز جميع الشركات المصنعة على التركيز على الأمن الإلكتروني، وينطبق ذلك بشكل خاص على المنتجات الرخيصة مثل ساعات الأطفال الذكية وشاشات الأطفال الذكية الرخيصة. إذا حصل المصنعون على مزايا تعوضهم عن الحد الأدنى من خسائرهم، فقد يكونون أكثر حرصًا على تعزيز حماية المستهلك.

من الضروري تثقيف المستهلك حول أمن إنترنت الأشياء، فالتباين الواسع في جودة الأمان يشير إلى أن هناك حاجة إلى معايير تعريف المنتجات. ونظرًا لأنه ليس لدى المستخدمين طريقة لمعرفة مدى أمان أجهزة إنترنت الأشياء بسهولة، فقد يبدأ مصنعو التكنولوجيا الذكية في المساءلة مع نظام التسمية. تصنف لجنة الاتصالات الفيدرالية أشكالًا أخرى من الإرسال اللاسلكي، لذلك قد يتم أيضًا تضمين السوق المتنامية لأجهزة إنترنت الأشياء. إضافة إلى ذلك، يحتاج المستخدمون إلى معرفة أهمية تأمين جميع أجهزة الإنترنت من خلال تحديثات البرامج.

إن الجهود المبذولة لتحسين الأمن تتم إلى جانب الطرح الأوَّلي لتقنية الجيل الخامس. ولكن نظرًا لأننا نحتاج إلى نتائج حقيقية لتحسين الحماية، سيستمر العمل لفترة طويلة بعد تنفيذ تقنية الجيل الخامس.

لمزيدٍ من المعلومات حول مستقبل تقنية الجيل الخامس، يمكنك الاطلاع على بعض مقالاتنا على مدونة Kaspersky.

المصدر : تقنية الجيل الخامس والأمن الإلكتروني – كل ما تحتاج إلى معرفته (kaspersky.com)

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.